مصربيديا


تصاعدت أزمة جديدة بين نقابيتي الأطباء والصيادلة بسبب أزمة نقص الأدوية، بعد مبادرة الصيادلة لـ"تطبيق الاسم العلمي للدواء بدلاً من الاسم التجاري"، وقالت الدكتورة منى مينا، وكيل نقابة الأطباء، لـ"الوطن": إن الاسم العلمي للدواء ليس حلاً لأزمة نواقص الدواء بل سيؤدي لارتفاع أسعاره.
من جانبه قال الدكتور أحمد أبودومة، المتحدث الإعلامي لنقابة الصيادلة، إن إقرار الاسم العلمي للدواء أحد الحلول الناجزة لأزمة نقص الأدوية، مطالباً بإعادة النظر في رسوم الشكف في العيادات الخاصة مشيراً إلى أن الدعاية الطبية والإغراءات العالية من شركات الدواء تستهلك على الأقل 40٪ من سعر الدواء المقدم للمريض المصري.

إرسال تعليق

 
Top